الشريط الأخباري

الحزب الناصري في مصر يدين الاتفاق الباطل بين شركة أمريكية وميليشيا (قسد) لسرقة النفط السوري

القاهرة-سانا

أكد رئيس الحزب العربي الناصري في مصر الدكتور محمد أبو العلا أن الجرائم التي ترتكبها الولايات المتحدة بحق سورية هي إجرام بحق الإنسانية كلها داعياً إلى طرد قوات الاحتلال الأمريكية والتركية من الأراضي السورية.

وقال أبو العلا في تصريح خاص لمراسل سانا في القاهرة إن “واشنطن تمارس جرائمها بحق سورية والشعوب والدول الحرة صاحبة السيادة وتسعى لفرض هيمنتها على الجميع وهذه المصالح تلاقت مع مطامع رئيس النظام التركي رجب أردوغان وهو ما جعلهما شركاء في جرائم الاحتلال على الأراضي السورية”.

وأضاف أبو العلا “إن سورية تواجه مخططات الشر والعدوان والاحتلال منذ ما يقرب من 10 سنوات صمدت خلالها وحققت انتصارات أسطورية على كل أدوات المؤامرة الصهيوأمريكية واليوم يواجه الجيش العربي السوري البطل ما تبقى من فلول التنظيمات الإرهابية المرتزقة ويتصدى لقوات الاحتلال الأجنبي الأمريكية والتركية”.

وأدان رئيس الحزب العربي الناصري الاتفاق الباطل بين شركة أمريكية وميليشيا (قسد) لسرقة النفط السوري وقال “إن واشنطن تتعاون مع الإرهاب صنيعتها وتضع يدها في يد اللصوص ضاربة عرض الحائط بكل القوانين والتشريعات الدولية فهي تتعامل كما لو أنها فوق القانون وفوق الحساب”.